فوائد تبخير الوجه بالأعشاب والزيوت
ويب طب -

تعتبر العناية بالبشرة عن طريق التبخير، من أهم الممارسات المنزلية و البسيطة التي تغذي الوجه بالأعشاب والزيوت العطرية وتفتح مساماتها، فما هي فوائدها الأخرى على البشرة؟

تعرف عملية تبخير الوجه على أنها استخدام خليط الماء الساخن مع الأعشاب والزهور ووضع بخاره على الوجه بهدف تغذية البشرة وفتح مساماتها، بالإضافة إلى فوائد كبيرة تعرف عليها في هذا المقال.

ما هي فوائد تبخير البشرة؟

قد يبحث الكثيرون عن طريقة تنظيف للبشرة عملية وسهلة وذات نفع كبير، ومن أهم تلك الطرق، استخدام بخار الماء مع الأعشاب والزيوت، تعرف على فوائد التبخير المذهلة على البشرة:

  1. تطهير الوجه: يساهم تبخير الوجه في فتح مساماته، بالتالي التخفيف من تراكم الأوساخ والرؤوس السوداء في البشرة.
  2. تحفيز الدورة الدموية: إن بخار الماء الدافئ ينتج زيادة في التعرق، بالتالي إلى توسيع الأوعية الدموية، التي تزيد من تدفق الدم والأكسجين الذي يغذي الوجه، ويزيدها نضارة.
  3. إطلاق البكتيريا: فتح مسام الوجه عبر تبخيره يسمح بإطلاق خلايا الجلد الميتة والبكتيريا وغيرها من الشوائب التي تسد المسام وتساهم في ظهور حب الشباب.
  4. منع إفراز الزهم: يعرف الزهم على أنه مادة لزجة تنتجها الغدد الدهنية التي تحافظ على سطح الجلد ناعمًا من خلال منع فقدان الماء، ولكن عندما تحبس المادة تحت سطح الجلد، تتكون طبقة محفزة للبكتيريا تزيد من حب الشباب والرؤوس السوداء.
  5. ترطيب جيد للبشرة: يعمل البخار على ترطيب البشرة من خلال المساعدة على زيادة إنتاج الزيت وترطيب الوجه بشكل طبيعي.
  6. امتصاص منتجات العناية بالبشرة: عملية التبخير تساعد في فتح مسامات الوجه، بالتالي سهولة امتصاص منتجات العناية التي يتم استخدامها.
  7. تعزيز الكولاجين والإيلاستين: ذكرنا سابقًا أهمية التبخير في زيادة تدفق الدم عبر الأوعية، وإن هذا التدفق من شأنه أن يحفز انتاج الكولاجين والإيلاستين في البشرة أيضا، مما يعطي البشرة لمعانا مضاعف.
  8. الشعور بالاسترخاء: إن البخار الدافئ يجعلك تشعر بالراحة خاصة مع اضافة بعض الروائح المهدئة باستخدام الأعشاب والزيوت العطرية.
  9. تخفيف الاحتقان: يمكن أن يساعد البخار في تخفيف احتقان الجيوب الأنفية والصداع الذي يصاحبها في كثير من الأحيان، ويفضل هنا إضافة الزيوت لزيادة التأثير.
  10. معالجة الأمراض: خلال تلك الأشهر الباردة المريرة، وموسم الأنفلونزا، يمكن أن يحميك تبخير الوجه عبر الجلسات المنتظمة من الإصابة بالفيروس.
  11. مكافحة الشيخوخة: لا شك أن التبخير يمكن أن يقضي على علامات الشيخوخة، حيث يعمل على تمدد الأوعية الدموية بالتالي زيادة في تدفق الاكسجين والغذاء، الذي يحفز الكولاجين المسؤول عن إنتاج الخلايا الجديدة للبشرة.
الأعشاب والزيوت المستخدمة في التبخير

من المهم أن يكون اختيارك للأعشاب والزيوت جيدًا، كي تحصل على نتائج مبهرة من عملية تبخير البشرة، إليك ابرزها:

الأعشاب
  • البابونج: أظهرت الأبحاث أن البابونج يمكن أن يساعد في الحد من التهاب الجلد، وخاصة لدى البشرة الحساسة.
  • إكليل الجبل: قد يكون هذا العشب العطري خيارًا جيدًا لأولئك الذين لديهم بشرة دهنية.
الزيوت
  • الخزامى(اللافندر): هذه العشبة رائعة للبشرة الجافة، وتعطي شعورًا بالاسترخاء.
  • إبرة الراعي: تعتبر مادة طبيعية مشتقة من زهرة إبرة الراعي، تعمل على شد البشرة.
  • الكافور: خيار جيد إذا كنت تعاني من حب الشباب.

لا تنسى أن تقوم بعملية التبخير بشكل صحيح ومستمر، كي تستمتع بالمزايا، وتحصل على بشرة خالية من التجاعيد، نضرة وصحية، دون الحاجة إلى إنفاق الكثير من الوقت والمال في ذلك.



إقرأ المزيد